الرئيسية / الرقة تحت المجهر / قسد لا تزال تحاصر “ثوار الرقة”…وتُعيد فرض حظر التجوال في المدينة

قسد لا تزال تحاصر “ثوار الرقة”…وتُعيد فرض حظر التجوال في المدينة

الرقة بوست ـ إياس دعيس

شهدت مدينة الرقة يوم أمس توتّراً كبيراً واشتباكات بين لواء “ثوار الرقة” وميليشيا “قسد” في حي “رميلة” شمال شرق المدينة، ولقد فرضت الميليشيات حصاراً خانقاً على مقرّات اللواء من عدّة محاور، بغرض الضغط على اللواء وتفكيكه بعد تشكيل الحراك المدني داخل المدينة، والمظاهرات السابقة ضد الميليشيات ، والكتابات على الجدران التي ترفض وجودها في مدينة الرقة.

وقد قامت الميليشيات صباح اليوم باعتقالات طالت عدداً من عناصر لواء “ثوار الرقة” في منطقة دوار البتاني وسهلة البنات شمال شرق المدينة، وعدداً من المدنيين، بالتزامن مع قيامهم بانتهاكات وصلت للتعرّض لامرأتين وشيخ جامع بالضرب أثناء خروجهم من منازلهم، ومقتل مدني نازح من مدينة تدمر بطلق ناري بجانب مدرسة المعري.
ليقوم لواء “ثوار الرقة” بإصدار بيان يوضّح فيه للتحالف الدولي أن السلاح الذي تمّ تسليمه لميليشيا قسد موجّه اليوم إلى أبناء الرقة، وبأن ميليشيا قسد لم يسلم منها عربي أو كردي، والسلاح الذي لديها هو لإشعال الفتنة بين العرب والكرد، وطالب التحالف الدولي بإيقاف ما يجري ضد أبناء مدينة الرقة ولواء ثوار الرقة .

كما وجه اللواء نداء للمدنيين داخل مدينة الرقة للتظاهر، وعدم السكوت عمّا يجري من فرض قوانين جائرة، وارتكاب انتهاكات بحقّ المدنيين تقع بشكل يومي.

ممّا دفع ميليشيا قسد إلى إعلان حالة الطوارئ وحظر التجوال بدءاً من الساعة الخامسة صباحاً، وينتهي يوم الثلاثاء،، بحجة وجود خلايا إرهابية تنتمي لتنظيم داعش داخل المدينة، ولقد تفاجأ مدنيّو الرقة بهذا القرار غير المسبوق، إذ منعتهم من الخروج من منازلهم لتأمين مستلزماتهم وحاجياتهم اليومية، في ظل أزمة إنسانية يعيشها سكان المدينة من سوء الأوضاع الصحّية والخدمية .
وفي وقت لاحق من اليوم تراجعت ميليشيا قسد عن قرار حظر التجوال، ونشر “مجلس الرقة المدني” عبر صفحته بياناً، ليتمّ رفع الحظر من الساعة الرابعة من مساء الأحد، لمدّة خمس ساعات .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »