نشرت صفحة (دمشق الآن) الموالية يوم (الأربعاء) مقطعاً مصوراً يظهر لحظة اعتقال شخص قالت إنه “انتحاري” كان يخطط لتفجير نفسه في المستشفى الوطني بالسويداء.

وأظهر الفيديو مجموعة من عناصر ميليشيا أسد الطائفية وهم يضربون طوقاً حول “الانتحاري” ويدخلونه إلى سيارة، ويقتادوه إلى جهة مجهولة.

ويظهر الفيديو صوت المصور ويطالب بإعدام الانتحاري وسط سيلٍ من الشتائم.

وقالت شبكة (السويداء 24) إن عناصر محلية قامت بقتل ستة عناصر من “داعش” في بلدة رامي شرق السويداء، وطردهم من القرية.

وارتفع عدد القتلى إلى 150 قتيلا بينهم (أبو مؤنس نبيل صيموعة) أحد شيوخ العقل وقعوا إضافة إلى 120 جريحا في عدة مناطق بالسويداء بينهم نساء وأطفال إثر الهجوم المباغت لداعش صباح (الأربعاء).