الرئيسية / الأخبار / عربي ودولي / تركيا تتخذ إجراءات لوقف التجييش ضد السوريين في ولاية أورفا

تركيا تتخذ إجراءات لوقف التجييش ضد السوريين في ولاية أورفا

قالت صحيفة (حرييت) إنّ السلطات التركية اعتقلت 15 شخصا بتهمة تحريضهم -عبر وسائل التواصل الاجتماعي- ضد السوريين في ولاية (شانلي أورفا) جنوب شرق البلاد.

وكانت منطقة (أيوبلي) التابعة لولاية (شنالي أورفا) قد شهدت مساء الخميس المنصرم شجارا مسلّحا بين عائلتين إحداهما تركية وأخرى سورية، ما أودى بحياة طفلين تركيين، وجرح اثنين آخرين، بعد إطلاق النار عليهم من قبل أحد أفراد العائلة السورية، وذلك وفقا للادّعاءات التي نقلتها صحيفة (خبر ترك).

وعقب نقل الأطفال إلى المستشفى الحكومي في المنطقة، اتخذت السلطات التركية فور وقوع الحادثة تدابير أمنية مكثفة في جوار المستشفى وذلك للحيلولة دون وقوع مشاكل بين الطرفين.

وبحسب وسائل إعلام محليّة ارتفعت وتيرة الاحتجاجات في الولاية، حيث طالب البعض خلال مظاهرات خرجوا فيها بترحيل السوريين من الولاية، في الوقت الذي تعرّضت فيه بعض المحال التجارية لاستهداف بالحجارة من قبل بعض المتظاهرين، الذين قيل بأنّهم تابعون لجهة ثالثة، هدفهم هو رفع وتيرة التحريض ضد السوريين، من خلال استغلال الحادثة.

وأضافت صحيفة (حرييت) أنّ السلطات التركية اعتقلت في الوقت نفسه 30 شخصا، ممن تأكّدت من تورّطهم في الأعمال التخريبية التي استهدفت المحال التجارية الخاصة بالسوريين.

وأوضحت (حرييت) أنّ والي (شانلي أورفا) وعقب تفاقم وتيرة الاحتجاجات ضد السوريين في الولاية، عقد اجتماعا إلى مؤسسات المجتمع المدني في الولاية، وإلى مخاتير الأحياء، طالبا منهم التحرّك للتوجّه نحو الشعب بهدف دعوتهم للتحلّي بالهدوء والسكون وعدم الانصياع للتحريضات الاستفزازية.

وأكّد الوالي خلال لقائه بالمخاتير ومؤسسات المجتمع المدني على أنّه لن يسمح للبعض باستغلال الحادثة، والسعي من خلالها إلى زعزعة السلام الداخلي بين سكّان الولاية، مضيفا: ” أبدت ولاية أورفا وفاء قلّ نظيره في العالم، وانطلاقا من السيد الرئيس ووصلوا إلى أصغر رتبة نصف السوريين بالأخوة، أورفا استضافت خلال السنوات الـ 7 – 8 الأخيرة ما يقارب 550 سوريا، ونستنكر استهداف محال ومنازل السوريين من قبل البعض، ولا يمكننا القبول بمثل هذا الأمر”.

تجدر الإشارة إلى أنّ مديرية أمن المنطقة وفور نقل الأطفال إلى المستشفى وازدياد وتيرة الشجار بين العائلتين، قد دعت سكّان المنطقة عبر مكبّرات الأصوات إلى التحلّي بالهدوء وروح الأخوة، مذكّرة بأنّ السوريين والأتراك أخوة.

وفي سياق مختلف قالت صحيفة (إن تي في) الإلكترونية إنّ السلطات التركية في ولاية شانلي أورفا رحّلت 639 سوريا، لتورّطهم بجرائم مختلفة.

وذكرت الصحيفة أنّ مديرية الأمن في شانلي أورفا كانت قد بدأت باتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث وبعد الانتهاء من التحقيقات تمّ تسليم السوريين إلى دائرة الهجرة التابعة للولاية، والتي أعلنت بدورها عن ترحيلهم خارج الحدود.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »