الرئيسية / تقارير وتحقيقات / بعد اغتيال الشيخ بشير عشائر البوشعبان تنهي حلم قسد في الرقة

بعد اغتيال الشيخ بشير عشائر البوشعبان تنهي حلم قسد في الرقة

الرقة بوست ـ إياس دعيس

شهدت مدينة الرقة يوم أمس حادثة مقتل الشيخ”بشير فيصل الهويدي” وهو أحد وجهاء وشيوخ عشيرة العفادلة بمدينة الرقة ، حيث تم العثور على جثته  بجانب مشفى الاطفال والتي تعتبر مقر لميليشيا قسد وقد توفي نتيجة رصاصتين بمنطقة الرأس ، الأمر الذي قلب الموازين على ميليشيا قسد  .

ليسارع تنظيم داعش في تبني عملية اغتيال الشيخ عبر بيان أصدره بعد العملية بساعة تقريباً ، حيث شكك الكثيرون بالبيان والذي يفتقد لأسلوب وطريقة داعش المعتادة على كتابات البيانات  .  وليتم تشييع الشيخ ” بشير فيصل الهويدي” من منزله الكائن في حي المشلب شرق المدينة ، فيما قام المشيعون بطرد “ليلى مصطفى”  الرئيسة المشتركة لمجلس الرقة المدني ومن معها من بيت العزاء ، ولم يقتصر الأمر على طرد “ليلى مصطفى” ليتبعها “لقمان الساحة” والذي يعد القائد العسكري الفعلي لميليشا قسد في الرقة .

حيث قامت قسد بعدها بسحب حواجزها من منطقة المشلب والتي كانت تتمركز في شارع الجنة ، وحاجز ثانوية زكي الارسوزي وحاجز جامع الحليسات في ظل توتر كبير تشهده المدينة حالياً وتصريح من العشائر أثناء التشييع برفض التعامل مع قسد بأي شكل سواء مدني أو عسكري وكل شخص يتعامل معهم يعتبر خائن لقبيلة البو شعبان في مدينة الرقة وريفها .

بريت ماكغورك مبعوث التحالف الدولي والرئيس الامريكي غرد عبر حسابه في توتير قائلاً : بكل أسى وحزن وردنا نبأ مقتل الشيخ بشير الهويدي في الرقة ونقدم تعازينا الحارة لعائلة الشيخ وقبيلة العفادلة وللسوريين عامة ، وبأن مواقف الشيخ البطولية تجاه المتطرفين لن تنسى ، وعلى العدالة أن تأخذ مجراها تجاه المسؤول عن عملية مقتله .

فيما أصدرت عشيرة السبخة وهي من كبرى عشائر الرقة والتي تنحدر من البوشعبان بياناً تدين فيه اغتيال الشيخ بشير الهويدي وتدعو عشائر الرقة لموقف جامع يرسم سياسة إدارة شؤون محافظة الرقة وللتوحد من أجل استعادة قرار الرقة لأبنائها ، ورفضت أن يكون أي من أبناء العشيرة ضمن صفوف ميليشا قسد ودعت لماقطعت ميليشيا قسد والتعامل معهم على كل المستويات السياسية والاجتماعية .  وحول قضية اغتيال الشيخ بشير الهويدي ، تحدث الكثير من أبناء مدينة الرقة ومن عائلة الشيخ ، على أنه في الآونة الأخيرة كثرت الخلافات بين الشيخ بشير الهويدي وميليشيا قسد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »