الرئيسية / تقارير وتحقيقات / قوات التحالف مع قسد تبدأ المعركة الأخيرة ضد داعش

قوات التحالف مع قسد تبدأ المعركة الأخيرة ضد داعش

القامشلي سوريا – رويترز

بدأت قسد المدعومة من الولايات المتحدة هجوماً على آخر جيب لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في شرق سوريا، يوم السبت بهدف القضاء على آخر فلول التنظيم المتشدد في منطقة عمليات قسد .

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء إنه يتوقع أن يعلن هذا الأسبوع أن التحالف بقيادة الولايات المتحدة الذي يدعم قسد استعاد كامل الأراضي التي كانت خاضعة للتنظيم المتشدد. ويعتزم ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا.

ويضم الجيب القريب من الحدود العراقية قريتين. ولا يزال تنظيم الدولة الإسلامية تسيطر على منطقة في سوريا التي يخضع معظمها الآن لسيطرة النظام المدعوم من روسيا وإيران.

وقال مصطفى بالي المسؤول الإعلامي بقسد لرويترز إن المعركة ”ستكون مهمتها القضاء على آخر فلول التنظيم الإرهابي“ واصفاً المعركة بأنها المعركة الأخيرة.

وكتب على تويتر فيما بعد يقول إن المعركة بدأت وسيتم تطهير الجيب قريباً.

وقال بالي لرويترز إن قسد تعاملت خلال الأيام العشرة الأخيرة مع المعركة بصبر حيث تم إجلاء أكثر من 20 ألفا من المدنيين من الجيب المحاصر.

وقال ريدور خليل القيادي الكبير في قسد لرويترز إن القوات تتطلع إلى استعادة المنطقة بحلول نهاية فبراير شباط لكنه حذر من أن ”التهديدات الأمنية من قبل داعش قائمة بشكل كبير وجاد حتى بعد القضاء العسكري عليه في جيبه الأخير شرق الفرات“.

وأعاد تنظيم الدولة الإسلامية رسم خريطة الشرق الأوسط في 2014 عندما أعلنت دولة ”الخلافة“ على الأراضي التي استولت عليها في سوريا والعراق. لكن التنظيم خسر أكبر معقلين وهما الرقة في سوريا والموصل في العراق في 2017.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »