الرئيسية / أخبار الرقة / وفاة ٧ أطفال من مدينة الرقة في كندا بعد احتراق منزلهم

وفاة ٧ أطفال من مدينة الرقة في كندا بعد احتراق منزلهم

 

قضى 7 أطفال سوريين اليوم الثلاثاء،جراء احتراق منزلهم في ولاية “هاليفاكس” جنوب شرق كندا، فيما أصيب الأب والأم كندا بحروق خطرة نقلوا على إثرها إلى المستشفى.
وقالت وكالة “غلوبال نيوز” الكندية إن الأطفال الذين توفوا نتيجة الحريق تتراوح أعمارهم بين ثلاثة أشهر و17 عاماً.
وأضافت أن عائلة “البرهو” المنحدرة من محافظة الرقة، جاؤوا كلاجئين إلى كندا في عام 2017، ولم تشر إلى أسباب الحادث.
وأشارت الوكالة إلى أنَّه تم استدعاء طواقم الطوارئ إلى منطقة سكن العائلة في الساعة الواحدة بعد منتصف ليل اليوم الثلاثاء، لإطفاء حريق نشب في المنزل المكون من طابقين.
من جهتها، قالت شرطة مدينة “اتلانتيك” في مؤتمر صحافي إن هناك 7 وفيات نتيجة الحادث، مضيفة أنه “يُعتقد أن جميع الضحايا هم أطفال صغار من العائلة نفسها، كما أن رجلا وامرأة لا يزالون في المستشفى.
وقالت جارة العائلة “دانيال بيرت” إنها سمعت صوت انفجار في منتصف الليل قبل أن تشاهد النيران تلتهم المنزل.
وأوضحت “سمعت انفجاراً مدويا بينما كنت في سريري مع ابنتي، وتلا ذلك صراخ امرأة. ولذلك قفزت من السرير ونظرت من النافذة وكل ما شاهدته ألسنة لهب تنبعث من الباب الخلفي إلى الشرفة”.
وخرجت الجارة لترى بيت عائلة “البرهو” يحترق بشدة، ووالدة الأطفال بجانب المنزل فيما يبدو أنها تدعي وتصلي، وكان الأب يجلس على درج المنزل وهو مصاب بانهيار عصبي.
وعلق رئيس الوزراء “جاستن ترودو” على الحادث قائلا: “قلبى مع الناجين من هذا الحريق الرهيب وأقاربهم، الذين منيوا بهذه الخسارة الفظيعة”.

وأضاف: “تختفى الكلمات عندما تنتهى حياة أطفال فى هذا العمر،

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى