الرئيسية / أخبار الرقة / بعد عام ونصف مليشيات قسد تعيد فتح جسر الرقة القديم وتخصصه لسياراتها!

بعد عام ونصف مليشيات قسد تعيد فتح جسر الرقة القديم وتخصصه لسياراتها!

الرقة بوست ـ إياس دعيس

بعد أن قامت لجنة إعادة الإعمار التابعة لـمجلس قسد بترميم الجسر القديم، الواقع على نهر الفرات جنوب  والذي استمرت فيه أعمال الصيانة مدة أكثر من عام ونصف، من خلال إعطائه لعدد من المقاولين المقربين من مجلس قسد .يعود الجسر اليوم للعمل، ولكن ضمن شروط، وقوانين ميليشيات قسد، مع أنّ الجسر صالح لعبور السيارات بحمولة لا تزيد عن 4 طن، ولمرور المشاة والدراجات الهوائية، إلا أنّه مازال ممنوع عن الاستخدام العام للسيارات، ومخصص لعبورسيارات ميليشيات قسد، وسمح أخيراً فقط للمشاة بالمرور عليه .

الجسر الذي تدمر في عام 2017 نتيجة قصف طيران التحالف لأجزاء منه، وتدميرها، عادت بعده المحافظة لاستخدام الطرق البدائية، عبر الانتقال بين ضفتي النهر الذي يفصل ريف الرقة الجنوبي عن المدينة، بواسطة سفن صغيرة، وعبارات بدائية، الأمر الذي أدى لعشرات حالات الغرق للسكان، وللسيارات والبضائع المحملة عبر تلك الوسائط . بينما درّ الملايين على مجلس قسد، من خلال فرض رسوم شهرية، على تلك العبارات والسفن، الأمر الذي تسبب في تأخير عملية ترميم الجسر .

فيضان نهر الفرات على أطراف مدينة الرقة

مع موجة الأمطار الغزيرة، وفيضان نهر الفرات بشكل كبير، الأمر الذي أدى إلى توقف ” العبارات” والسفن الصغيرة، بسبب عدم وجود مكان لرسي العبارات فيه. وقد توقفت منذ يومين وسيلة النقل الوحيدة بين ضفتي النهر، الأمر الذي يشل ويعطل حركة التنقل، والتجارة عبر نقل المواد الغذائية الأساسية بين ضفتي النهر .

يأتي فيضان نهر الفرات نتيجة ارتفاع مستوى بحيرة الفرات، وقيام ميليشيات قسد بفتح أكثرمن عنفة لتمرير مياه البحيرة التي رفعت منسوب المياه فيها، تدفق مياه الفرات بهذا الشكل أدى لتدمير عدد من المزروعات في سرير النهر .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى