الرئيسية / الأخبار / أنباء متضاربة بين غارات وهجوم “إنغماسي” لداعش على مطار دير الزور العسكري

أنباء متضاربة بين غارات وهجوم “إنغماسي” لداعش على مطار دير الزور العسكري

تضاربت الأنباء حول  تعرض مواقع ميليشيات أسد والميليشيات الطائفية الإيرانية في مطار دير الزور العسكري لغارات قيل إنها بـ”العشرات” ووصفت بـ”العنيفة والمكثفة” وهجوم “إنغماسي” شنه عناصر تنظيم داعش على مواقع الميليشيات الطائفية شرقي دير الزور.

روايات بين التأكيد والنفي
وأفادت شبكات محلية، أن الغارات تسببت بخروج المطار العسكري عن الخدمة، حيث رجحت أن تكون الغارات شنها طيران التحالف الدولي، منوهةً إلى أن القصف طال مواقع الميليشيات الإيرانية المتمركزة في الجبل المطل على المطار ومواقع الرادارات والدفاع الجوي ومركز القيادة والمدارج الرئيسية، دون أن يتاح لأورينت نت التأكد من صحة المعلومات من مصادر مستقلة.

بدورها، أكدت شبكة “فرات بوست” أن “إنفجارات عنيفة هزت ريف دير الزور الشرقي (شامية) الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية” نافيةً أن يكون المطار العسكري قد تعرض لغارات جوية.

رواية الإعلام الموالي
بالمقابل، نقلت شبكات موالية لنظام أسد عن مراسل “شام إف إم” تأكيده، أن “الأصوات المسموعة في الريف الشرقي لدير الزور، ناتجة عن تعامل الجيش مع هجوم انغماسي لمجموعة من داعش على إحدى النقاط الواقعة جنوبي بلدة سيال غربي، والواقعة على الضفة الغربية لنهر الفرات (شامية)، والتي تزامنت مع هجوم انتحاري لداعش على نقاط قسد في قرية ذيبان على الضفة الشرقية من النهر (جزيرة)”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى