الدكتورة المبيّض تحتج وتنسحب من مؤتمر فينا بعد اتضاح توجهاته المشبوهة / يعتبر اللقاء تسويقا و تعويما لحزب ب ي د PYD

عقد مؤتمر في فينا تحت عنوان رؤية مستقبلية للدستور السوري ليتضح اثناء المؤتمر انه عبارة عن عملية تسويق وتعويم لمليشيات “PYD” والتي امتهنت تزوير الحضارة السورية وقتل الشعب السوري والتمثيل به وبعد وضوح معالم المؤتمر وأهدافه وشخصياته المشبوهة أعلنت الباحثة والأكادمية السورية الدكتورة سميرة مبيّض انسحابها من المؤتمر معلقة على صفحتها على الفيس بوك (حيث يعتبر اللقاء تسويقا و تعويما لحزب ب ي د PYD و بناء على رؤيتي هذه و بعد الجريمة ضد الانسانية التي قام بها هذا الحزب ضد السوريين في منطقة عفرين فقد انسحبت من هذا اللقاء و رفضت التوقيع على اي عقد إجتماع او وثيقة بالمشاركة مع من يحملون هذا التوجه الارهابي الذي لا يختلف بالفكر و المضمون عن توجه داعش و النظام فالسلام الحقيقي يبدأ بتفكيك هذا الفكر المتطرف تحت كل مسمياته..)

ويذكر ان مليشيات “PYD” عملت على تزوير حقيقة أسماء المدن الآرامية السورية وإنتمائها الى الحضارة السورية وهجّرت السكان من القرى على أساس عرقي لينتهي بها المطاف والوقاحة أن تصل لحد القتل والتنكيل بجثث ثوار حلب والتباهي باستعراضها في شوارع مدينة عفرين

عمرالبنيه سوريتي

شارك على مواقع التواصل الاجتماعي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »