حصار داعش لدير الزور يجبر الأهالي على شرب مياه الفرات غير النقية

أعلنت منظمة الأمم المتحدة أن حصار تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) لمدينة ديرالزور، يجبر الأهالي المحاصرين على شرب مياه نهر الفرات الملوثة، بسبب نقص الإمدادات، وحذرت من مخاطر ذلك على صحة السكان.

وقالت منظمة حقوق الطفل (يونيسيف)، إن أهالي دير الزور “لجؤوا إلى شرب الماء غير النقي بسبب الحصار، مما يعرض الأطفال لخطر الإصابة بالأمراض التي تنتقل عن طريق الماء”.

وذكر المدير الإقليمي للمنظمة (جيرت كابيلاري) في بيان نقلته رويترز، أنه “يوجد داخل المناطق المحاصرة حالياً في ديرالزور 93 ألف مدني، بينهم 40 ألف طفل، يعيشون دون مساعدات منتظمة منذ أكثر من عامين”.

ويسيطر داعش على معظم محافظة ديرالزور، باستثناء منطقة تضم جزء من المدينة والمطار المجاور لها، والتي تخضع لحصار منذ صيف عام 2014.

وكان التنظيم المتشدد قد أحرز تقدماً في مناطق النظام هذا الشهر، ما أجبر برنامج الأغذية العالمية على إيقاف إسقاط المساعدات، وفق مسؤولين أمميين.

الحل السوري – وكالات

اترك رد

Translate »