المطارات والقواعد الجوية بسوريا.. من يسيطر عليها؟

تحوي سوريا عشرات المطارات والقواعد الجوية على أراضيها، وبعد نحو ست سنوات من الأزمة السورية، يظهر تساؤل حول من يسيطر عليها، لا سيما أن مناطق السيطرة في سوريا موزعة بين النظام السوري والمعارضة والأكراد وتنظيم الدولة.

وبحسب ما تابعته “عربي21“، فإن سوريا تحوي على الأقل 26 قاعدة جوية، منها ما خرج عن الخدمة.

وتعد خمسة مطارات يسيطر عليها النظام السوري قواعد رئيسة يستخدمها لقصف القرى والبلدات التي هي خارج سيطرته.

والمطارات الرئيسة هي:

– مطار الشعيرات (حمص)
– مطار التي فور أو “طياس” (حمص)
– مطار حماة العسكري (حماة)
– مطار الضمير (دمشق)
– مطار الصقال أو “السين” (دمشق)

ويملك النظام قواعد ومطارات أخرى توضحها الخريطة الأولى التي تضم جميع المطارات والقواعد الجوية في سوريا ومعلومات عنها تقدمها “عربي21“:

وتسيطر المعارضة السورية على:

– مطار أبو الظهور (ريف إدلب)
– مطار تفتناز (ريف إدلب)

أما الأكراد يسيطرون على مطارين أيضا، هما:

– مطار منغ العسكري (حلب)
– مطار الطبقة العسكري (ريف الرقة الغربي)

ويسيطر تنظيم الدولة على قاعدتين جويتين:

– مطار الجراح العسكري (ريف حلب الشرقي)
– مطار الحمدان في بوكمال (دير الزور)

يشار إلى أن الجيش الأمريكي وجه بأمر من الرئيس دونالد ترامب فجر الجمعة الماضي، ضربة صاروخية استهدفت قاعدة الشعيرات الجوية للنظام السوري، وذلك ردا على “هجوم كيميائي” نفذه النظام السوري على بلدة خان شيخون في محافظة إدلب الثلاثاء الماضي.

اترك رد

Translate »