مليشيا حزب الله تستقدم تعزيزات إلى درعا والحر يكبد النظام خسائر عسكرية

الرقة بوست – حسام الحمود

استكمل الثوار اليوم الاشتباكات ضد قوات النظام داخل حي المنشية في مركز مدينة درعا ضمن معركة الموت ولا المذلة التي أعلن الثوار عن انطلاقها منذ قرابة الشهرين وكان الهدف الرئيسي لها انتزاع أكبر قدر ممكن من نقاط السيطرة من يد قوات النظام.
حيث تمكن الثوار اليوم الأربعاء من تكبيد قوات النظام خسائر فادحة على الصعيد العسكري وكل ذلك ضمن الاستهدافات بالأسلحة الثقيلة التي يتّبعها الثوار لإنهاك النظام عسكرياً داخل نقاطه، حيث دمر الثوار صباح اليوم دبابة من طراز(t72) لقوات النظام إثر استهدافها بصاروخ موجه على جبهة حي سجنة المتاخم لحي المنشية، فيما وتلا ذلك استهداف الثوار لآخر معاقل النظام داخل حي المنشية المتمثل بكتلة مباني الإرشادية بخرطوم متفجر ذو القدرة التدميرية الهائلة مما ألحق دماراً كبيراً في نقاط النظام المنتشرة في تلك الأبنية، ليقوم الثوار ببعدها بتوجيه ضربة موجعة ثالثة لقوات النظام من خلال تدمير قاعدة إطلاق صواريخ بعد استهدافها بصاروخ موجه على جبهة حي سجنة داخل مركز مدينة درعا.
ومن جهة أخرى أشارت مصادر خاصة لموقع الرقة بوست أن مليشيا حزب الله استقدمت تعزيزات جديدة للقتال في صف النظام داخل حي المنشية في مركز مدينة درعا، وأغلب هذه التعزيزات هي من العناصر المنتسبة للحزب من مدينتي بصرى الشام وقرفا في ريف درعا، حيث تعتمد المليشيا في سياستها القتالية داخل حي المنشية على زج أبناء المنطقة في هذا الصراع، مستدلين بأن مليشيا حزب الله كانت قد نعت منذ أيام قتيلين لها داخل حي المنشية أحدهما من مدينة قرفا والآخر من مدينة طفس بريف درعا.

اترك رد

Translate »