الهيئة العليا ترفض الاتفاق وتعتبر مسار أستانة خارج الشرعية الدولية

الرقة بوست ـ إياس دعيس
أعربت الهيئة العليا للمفاوضات في أستانة عن قلقها من غموض اتفاقية أستانة التي تم إبرامها بغياب للضمانات الدولية ودون أي إدانة لجرائم النظام السوري بحق الشعب السوري .

حيث أكدت ببيان لها إلتزام الوفد المفاوض بالعملية السياسية وحرصها لوقف نزيف الدم السوري ، وبأن بيان أستانة يفتقر إلى الشرعية الدولية ومطالب الشعب السوري .
وقد أعلنت عن رفضها بالنظام الإيراني والميليشيات التابعة له كضامن لأي اتفاقية ، ويأتي هذا الرفض جراء الخروق التي تقوم بها الميليشيات الإيرانية في أي مرحلة لوقف إطلاق النار في سورية .

وطالبت الهيئة العليا للمفاوضات الإدرة الأمريكية ومجموعة أصدقاء سورية لمنع تمرير هذه الاتفاقية .

اترك رد

Translate »