انتخاب رياض سيف رئيسا للائتلاف السوري المعارض

انتخب أعضاء الائتلاف السوري المعارض الصناعي السوري رياض سيف رئيسا له في ختام اجتماع الهيئة العامة في دورتها الـ 33، مساء السبت بعد اجتماع دام يومين.

وحصل سيف على تأييد 58 عضوا من 102 هم اعضاء الائتلاف، متغلبا على منافسه خالد خوجة.

ويخلف بذلك الرئيس الحالي للائتلاف انس العبدة الذي انتخب في اذار/مارس 2016.

وبنفس التصويت، تمكن كل من سلوى كتاو، وعبد الرحمن مصطفى من الفوز بمنصب نائب الرئيس، فيما فاز نذير الحكيم بمنصب أمين عام الائتلاف، متقدما على منافسه أسامة تلجو.

وشغل رياض سيف منصب عضو الهيئة العليا للمفاوضات التي أعلنت في العاصمة السورية الرياض وهو من أبرز شخصيات المعارضة السورية التي غادرت سوريا منذ اندلاع الأزمة السورية منتصف شهر آذار/ مارس عام 2011 .

وهو من مواليد العاصمة دمشق 1946 وانتُخب عضواً في مجلس الشعب في عهد الرئيس السوري حافظ الأسد دورتين متتاليتين في تسعينات القرن الماضي.

واعتُقل سيف ورُفعت عنه الحصانة النيابية عام 2001 على خلفية محاولة فضحه فساداً يتعلق بأفراد في حزب البعث الحاكم في سورية.

وأسهم في تأسيس منتدى ربيع دمشق عام 2005 من معتقله، واعتُقل مرة أخرى عام 2008 وخرج عام 2010.

ورفض سيف صفقة شبكة الهاتف المحمول التي استولى عليها رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري بشار الأسد، وفضح فسادها من خلال تقديم دراسة تفصيلية؛ ما دفع نظام الأسد لاعتقاله مدة خمس سنوات.

وتضيف معلومات الائتلاف أنه خرج من السجن منتصف 2010، وكان ضمن المتظاهرين أمام وزارة الداخلية في اليوم الأول من الثورة في 15 آذار/ مارس 2011.

يذكر أن رياض سيف أطلق مبادرة للحل في سوريا، أثارت لغطاً حول محتواها، والتي تحدثت عن مرحلة انتقالية بوجود الأسد، ولم تتحدث عن أي عملية منع لشخصيات نظام الأسد على العودة للحكم أو المشاركة فيه.

زمان المصدر – وكالات

اترك رد

Translate »