الدفعة الثالثة من مهجري حي برزة الدمشقي تستعد للخروج

 

بعد خروج الدفعة الأخيرة من مهجري حي الوعر الحمصي صباح اليوم، بدأت الدفعة الثالثة من سكان حي برزة الدمشقي، الاستعداد للخروج إلى الشمال السوري بموجب هدنة تم توقيعها بين النظام والمعارضة في الحي.

وتشمل الدفعة التي تخرج اليوم، عناصر المعارضة وعوائلهم والرافضين للتسوية المفروضة في الحي، حيث باتت الهدن المماثلة قائمة أيضاً في الاحياء المجاورة (اللقابون، وتشرين).

وخرجت الدفعة الثانية من مهجري الحي بتاريخ الثاني عشر من شهر أيار/مايو الجاري، حيث قالت مصادر ميدانية حينها أن 12 باصاً دخلوا حيي برزة وتشرين لنقل المئات من الراغبين بعدم التسوية مع النظام، وكان من المتوقع أن يصل عدد المهجرين بنهاية العملية إلى 8 آلاف شخص.

يذكر أن النظام نجح بإجبار المعارضة في أحياء القابون وتشرين وبرزة على القبول بعملية التهجير بعد أشهر من المعارك، حيث قصف النظام خلالها منازل المدنيين وتجمعاتهم والنقاط الطبية في الأحياء المذكورة بكافة أنواع الأسلحة.

وكان مجلس برزة المحلي قد نشر بيانا منذ أيام طالب خلاله أصحاب القرار باتخاذ أساليب الضغط الممكنة لإيقاف تهجير السكان من مناطقهم أو وفك الحصار عن المحاصرين داخل حي برزة وإخراج المعتقلين.

الاتحاد برس

اترك رد

Translate »