الأردن: لن نقبل بوجود حزب الله أو تنظيم داعش قرب حدودنا

 

عبر الاردن عن رفضه القاطع اليوم الأحد 21 أيار/مايو، لوجود أي تنظيم إرهابي على حدوده الشمالية مع سورية، مشيراً إلى أنه سيتخذ إجراءات صارمة وسيعزز من تواجده العسكري منعاً لتسلل الإرهابيين إلى البلاد.

وقال وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي، إن عمَّان ترفض أيّ وجود للميليشيات مثل “حزب الله”، أو منظمات إرهابية مثل تنظيم “داعش” على حدودها، مشيراً إلى أن “الأردن يتصدى للإرهاب بكل أشكاله وليس على أساس ديني فقط”.

وأضاف: “الأردن يبدل ما يستطيع لحل الأزمة السورية، لما لها من عواقب وخيمة وتسببها بفوضى عارمة”، داعياً لإعادة تأهيل اللاجئين خصوصاً صغار السن كي لا يلتحقوا مستقبلاً بالجماعات المتشددة مثل تنظيم “داعش”.

وتأتي هذه التصريحات بعد ساعات فقط، من إدراج السعودية القيادي ورئيس المجلس التنفيذي لحزب الله اللبناني “هاشم صفي الدين”، على لائحة الإرهاب في السعودية، إثر اتهامه بالإشراف على عمليات لصالح الحزب في أنحاء الشرق الأوسط وتقديمه استشارات حول تنفيذ عمليات إرهابية، ودعمه للنظام السوري، إضافة لقرابته من رئيس الميليشيا “حسن نصرالله”.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”، أنه سيتم تجميد أيّ أصول مالية للمسؤول، كما سيحظر على المواطنين السعوديين إجراء أية معاملات معه.

الاتحاد برس

اترك رد

Translate »