أهالي الرقة يفطرون على غارات التحالف ويتسحرون على قذائف “قسد”

تعرضت مدينة الرقة في اليوم الأول من شهر رمضان لقصف عنيف غير مسبوق اشترك فيه طيران التحالف الدولي وقوات سوريا الديمقراطية “قسد”

فمع ساعات المساء الأولى وأثناء استعداد أهالي الرقة لتناول إفطارهم الأول خلال شهر رمضان، شنّت طائرات التحالف الدولي عدد كبير من الغارات على المدينة استهدف عدة أحياء واستمر حتى ساعات الفجر الأولى ليوم الأحد.

وأكملت قوات “قسد” المهمة بقصفها مدينة الرقة بعدد كبير من قذائف المدفعية التي تجاوز عددها الخمسين قذيفة وأكثر 15 صاروخ، أطلقت من معمل السكر على أطراف المدينة الشمالية وقاعدة الجلبية في الريف الشمالي للرقة، واستمر القصف حتى ساعات الفجر.

وتم توثيق تعرض عدد كبير من الأحياء للقصف منها (حي رميلة – شارع 23 شباط – الكراج القديم – محيط كلية الآداب – منطقة الفرن الآلي – مدرسة معاوية – مدرسة الرشيد الابتدائية – حي الثكنة – قصر الضيافة – المشفى الوطني – شارع المعتز – شارع الشوايا – منطقة التوسعية) والأنباء تشير لمقتل عدد من المدنيين وإصابة آخرين بجراح، مع اشتعال النيران في عدد من الأبنية وسط حالة من الذعر بين الأهالي.

المكتب الاعلامي لقوى الثورة السورية

اترك رد

Translate »