في الرقة: مقتل (21) مدنياً بغارات التحالف ومليشيات صالح مسلم تسيطر على حي المرور

قُتل (21) مدنياً وأصيب (50) آخرين بجراح، جراء قصف جوي ومدفعي كثيف على الأحياء الخاضعة لسيطرة تنظيم داعش في مدينة #الرقة.

وقال مراسل #جُرف_نيوز إن القتلى والجرحى المدنيين سقطوا بقصف جوي لطيران التحالف، ومدفعي من مواقع “قسد” هو الأعنف منذ بدء المعارك في المدينة، وسط عجز النقاط الطبية عن اسعافهم.

وتتعرض أحياء (التوسعية، الجميلي، المحطة، الرميلة، الأماسي، الأندلس، حارة البدو وشارع تل أبيض)، لقصف مدفعي من مواقع “قسد” منذ الصباح وحتى ساعة إعداد هذا التقرير.

وترافق القصف مع اشتباكات بين “قسد” وداعش على محاور دوار الساعة وشارع تل أبيض وسط المدينة، وبمحيط مشفى الأطفال ومساكن الصحة في الجنوب الغربي، وأيضاً على أطراف دوار البرازي بحي البتاني شرقها.

وقال المكتب الإعلامي لـ”قوات سوريا الديمقراطية” إن مقاتلي “قسد” استكملوا السيطرة على حي المرور غرب المدينة، بعد اشتباكات عنيفة مع داعش، كما استمرت الاشتباكات في أحياء (الأمين، النهضة، الثكنة وشارع المنصور)، وأسفرت عن مقتل (47) عنصراً من التنظيم.

واستولى مقاتلو “قسد” في تلك الأحياء على عدد كبير من الأسلحة والذخيرة منها (عربة دوشكا، ٤ سلاح آر بي جي، ٤٠٠٠ طلقة لسلاح كلاشنكوف، ٣٥٠٠ رصاصة رشاش)، كما استولوا على عربتين كانتا معدتان للتفجير في حي الثكنة، إضافة إلى إسقاطهم طائرة استطلاع مسيرة عن بعد لداعش في شارع المنصور.

جرف نيوز

اترك رد

Translate »