مقاتلون من “داعش” يغادرون القامشلي إلى روسيا عبر طائرة خاصة

قالت وكالة الإنباء الإيطالية آكي أن عدداً من جرحى تنظيم “الدولة الإسلامية” وأسراً لمقاتلي التنظيم كانوا محتجزين في القامشلي غادروا سورية إلى روسيا عبر طائرة خاصة.

 

ونقلت الوكالة عن مصادر في المعارضة السورية أن المقاتلين والعائلات كانوا محتجزين لدى “قوات سوريا الديمقراطية” ذات الغالبية والقيادة الكردية.

وأضافت الوكالة أن مغادرة هؤلاء أتت “برفقة مسؤولين شيشان قاموا بزيارة مفاجأة [إلى القامشلي] خلال تواجد مسؤول من النظام السوري ومسؤول روسي رفيع، يُعتقد أنه معاون وزير الخارجية الروسي،  ميخائيل بوغدانوف.

وتابعت آكي نقلاً عن المصادر “اصطحب عضو مجلس الدوما والمسؤولين الأمنيين الشيشان أسر مقاتلي داعش ومعهم بعض مقاتلي التنظيم  الجرحى، وغادروا.. بطائرة خاصة عبر مطار القامشلي”.

وأعلنت “قوات سوريا الديمقراطية” مدينة الرقة خالية من تنظيم الدولة بعد معركة استمرت نحو أربعة أشهر وأدت إلى نزوح كامل سكان المدينة ودمار هائل في بناها التحتية والعمرانية.

ووفق “المرصد السوري لحقوق الإنسان”، فإن حوالى 130 الى 150 مقاتلاً أجنبياً استسلموا مباشرة قبل انتهاء المعارك في الرقة، بينما تحدثت تقارير أخرى عن تمكن قافلة من مقاتلي التنظيم الأجانب من الخروج من المدينة باتجاه مناطق سيطرته في محافظة دير الزور.

سوريالي

اترك رد

Translate »