‏اسبوع على السيطرة ولاتزال جثث المدنيين تملئ شوارع الرقة

‏الرقة بوست – سعد الصبر

انتزعت قوات سوريا الديمقراطية مدينة الرقة من قبضة تنظيم داعش بعد اشتباكات دامت قرابة اربعة أشهر بدعم من طيران التحالف الدولي حيث يقدر تدمير مايقارب ٨٥٪ من المدينة وإستشهاد اكثر من ١٨٠٠ مدني ، سارعت قسد من اعلان السيطرة على المدينة لكسب الرأي العام من خلال التضخيم الاعلامي دون إكتراث منها على انتشال جثث المدنيين المنتشرة في شوارع المدينة.

وقد بدأت رائحة كريهة عائدة للجثث المتفسخة تنتشر في بعض مناطق الرقة، حيث لاتزال المئات من الجثث تحت الانقاض في اغلب احياء المدينة. وقد تجاهلت القوات هذا الأمر رغم الإمكانيات لديها حيث استلم مجلس الرقة المدني عدد كبير من الجرافات من بعض الدول الداعمة المتكلفة بإعادة إعمار البنى التحتية من المدينة


‏في حينها طالب ناشطي مدينة الرقة الجهات المختصة لرفع الأنقاض لإخراج الجثث ودفنها قبل انتشار الأوبئة ، كما طالب جميع ناشطي المدينة بكشف قوات قسد مصير المخطوفين الذين كانوا لدى تنظيم داعش في المدينة حيث يقدر عدد المعتقلين بالمئات أغلبهم ناشطين في الثورة السورية وبعض من الأكراد الذين اعتقلهم التنظيم خلال مدة سيطرته على المدينة من خلال إطلاق حملة تحت شعار ⁧‫#أين_مخطوفو_داعش‬⁩ ولم يحصلوا على اي اجابة حتى اللحظة من الجهة المذكورة.

اترك رد

Translate »