سقوط مروحية روسية بين حماة وحمص

سقطت مروحية روسية بين محافظتي حماة وحمص، وفق ما أفادت مصادر متطابقة من المنطقتين .

و إن المروحية سقطت صباح اليوم، الأحد 31 كانون الأول، جنوبي مطار حماة العسكري بحوالي 12 كيلومترًا.

ولم يصدر تصريح رسمي عن روسيا حول سقوط المروحية وملابسات الحادثة، حتى ساعة إعداد الخبر.

وتبنت فصائل من “الجيش الحر” وتنظيم داعش، في وقت سابق، إسقاط مروحيات روسية في كل من ريف حمص وحماة، كما أسقطت المعارضة مروحية في إدلب، تموز 2016، ما أدى إلى مقتل طاقمها بالكامل.

وإن سبب سقوط المروحية يعود غالبًا لعطل فني فيها، مؤكدًا أنها لم تسقط في منطقة الزارة جنوبي حماة، كما ذكر ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأوضح أن المروحية سقطت في مناطق تسيطر عليها قوات الأسد، مشيرًا إلى أن ثلاث طائرات إحداها روسية، تبحث عن المروحية وطاقمها، الذي لم يعرف مصيره حتى الساعة.

وخسرت موسكو أربع مروحيات وطائرتين حربيتين خلال العملية العسكرية، وفق الرواية الرسمية، إضافة إلى عشرات الجنود وبعض الضباط خلال المعارك إلى جانب قوات الأسد.

 

اترك رد

Translate »