روسيا تتهم المعارضة.. “تحضر لهجوم كيماوي في إدلب”

أعلنت وزارة الدفاع الروسية الجمعة أن واشنطن وحلفاءها يعدون لضربة جديدة على سوريا بذريعة استخدام دمشق للسلاح الكيميائي.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشينكوف أن ما يسمى بعناصر “هيئة تحرير الشام” يستعدون لضربة جديدة بعد اتهام دمشق باستخدام الكيمياوي ضد المدنيين في محافظة #إدلب .

إلى ذلك، حذر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف السبت من اتخاذ أي خطوات متهورة جديدة في سوريا، ووصف التصريحات الأميركية الأخيرة بلغة التهديدات والإنذارات.

وقال ريابكوف: “نسمع الإنذارات من واشنطن، بما فيها العلنية، لكنها لا تؤثر على حزمنا”، مضيفاً أن  موسكو ستواصل مساعدة دمشق، بما في ذلك فيما يخص عودة اللاجئين السوريين إلى أماكن إقامتهم الدائمة.

اترك رد

Translate »