النظام يطلق سراح 24 امرأة وطفل في صفقة تبادل مع “داعش”

قام نظام الأسد بإطلاق سراح 17 معتقلة و7 أطفال (السبت)، وذلك تنفيذا لاتفاق تبادل الأسرى الذي تم بين تنظيم “داعش” والنظام في السويداء.

و ان المعتقلات مع الأطفال السبعة وصلوا إلى معبر قلعة المضيق بريف حماة الشمالي، مشيرا إلى أن “الجبهة الوطنية للتحرير” قامت باستلامهم.

و أن منظمة الدفاع المدني “الخوذ البيضاء” تسلمتهم من “الجبهة الوطنية” ثم قامت بإرسالهم إلى ذويهم في المناطق المحررة.

وكان تنظيم “داعش” أفرج عن 6 من مختطفي السويداء فجر اليوم إثر عملية تبادل للأسرى مع ميليشيات أسد الطائفية.

وأوضحت شبكات محلية من السويداء، أن المفرج عنهم هم 4 أطفال وامرأتان من قرى ريف السويداء.

ووصف شبكة (السويداء 24) عملية التبادل بـ”الجزئية” مشيرة إلى أنها جرت في البادية، وأن “الإفراج عن بقية مختطفي السويداء لدى داعش البالغ عددهم 21 طفلا وامرأة سيتم على مرحلتين في الأيام القادمة، مقابل الإفراج عن معتقلين للتنظيم”.

وأضافت الشبكة أن قيادة “حركة رجال الكرامة” كانت جزءاً من عملية التفاوض مؤخراً مع التنظيم، بالتنسيق مع نظام الأسد ووجهاء من المحافظة وأطراف أخرى لم تسمها.

يشار إلى أن  وسائل إعلام روسية أعلنت مؤخراً عن الوصول إلى “هدنة” بين ميليشيا أسد الطائفية من جهة وتنظيم “داعش” من جهة ثانية في منطقة الصفا شرقي السويداء.

يذكر أن تنظيم “داعش” اختطف أكثر من 30 شخصاً من محافظة السويداء غالبيتهم أطفال ونساء، خلال هجوم واسع على المحافظة قبل أشهر، وقتل منهم شاباً وشابة بذريعة فشل المفاوضات، وأبلغ عن وفاة سيدة نتيجة مضاعفات صحية.

اترك رد

Translate »