الرئيسية / أخبار الرقة / ما حكاية الإنزالات الأمريكيّة الكثيرة في الرقة ؟!
ما حكاية الإنزالات الأمريكيّة الكثيرة في الرقة ؟!

ما حكاية الإنزالات الأمريكيّة الكثيرة في الرقة ؟!

الرقة بوست – خاص

طوّقت قوة عسكرية من مليشيات البيدا منتصف ليل أمس الثلاثاء،  منطقة شمال شارع المنصور من جهة مدرسة حطين، رافقه تحليق لمروحية عسكرية أمريكية، تلا هذا التطويق عملية إنزال للجيش الأمريكي، على أحد منازل الحيّ .

القوة العسكرية رافقها ما تطلق عليه مليشيات قسد، “قوة مكافحة الإرهاب” – والتي قلّما تتواجد داخل المدينة، إلا نادراً- ؛ وهي قوة عسكرية، مسلحة بتسليح حديث، ومدربة بشكل جيد، ينحدر جميع عناصرها من القومية الكردية، قسم منهم لايتحدث العربية، في إشارة واضحة بأنهم غير سوريين!.

عن كثرة الإنزالات صرّح الناشط الإعلامي محمد عثمان للرقة بوست، بأن المواطنين يلحظون داخل المدينة كثرة الإنزالات لإلقاء القبض على مطلوبين للأمريكان، حيث قال عثمان : حدثت عدة إنزالات في الآونة الأخيرة، وكانت أول عملية إنزال في منطقة السباهية (إحدى ضواحي المدينة الغربية)، تلاه إنزال في شمال شرق المدينة، وإنزال آخر في الجهة الجنوبية الشرقية، وإنزال في المشلب ( 2كم شرق مدينة الرقة) وإنزال  في شارع سيف الدولة اعتقل فيه <<عبدالله الجاسم>> وآخر إنزال كان صباح الأربعاء” .

وعن الإنزالات خارج المدينة أضاف محمد عثمان: “جرت عدة إنزالات منها إنزال عسكري في قرية العبارة (28 كم شرق مدينة الرقة) “، وشرح عثمان عن عملية رصد ومراقبة دقيقتين قبل أي إنزال عسكري، حتى يتمّ إنجاح عملية الإنزال ليتمكّن عناصر الإنزال من إلقاء القبض على المستهدفين .

في ذات السياق أصدرت ما تسمّى “قوات الأمن الداخلي في الرقة” على صفحتها في “فيس بوك” ، حظراً للتجوال،  تعميماً على المحافظة ريفاً ومدينة بدءاً من الساعة 10 ليلاً من مساء الأربعاء، كما جاء في نصّ التعميم، بسبب مقتضيات المصلحة العامة على حدّ وصف التعميم .

ولم يحدّد التعميم موعداُ لإنهاء حظر التجوال، مكتفياً بالإشارة، بوجوب انتظار السكان؛ تعميماً آخر ينهي عملية الحظر .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »