الرئيسية / تقارير وتحقيقات / البغدادي ينجو من محاولة “إنقلاب” للإطاحة به
البغدادي  ينجو من محاولة “إنقلاب” للإطاحة به

البغدادي ينجو من محاولة “إنقلاب” للإطاحة به

نشرت صحيفة “الغارديان” البريطانية تفاصيل ماسمته محاولة “إنقلاب” ضد زعيم تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” حاول القيام به مجموعة من المقاتلين الأجانب، فيما أعلن التنظيم عن تخصيص مكافأة مالية؛ للذين يستطيعون قتل المتهم بمحاولة الإنقلاب .

وبحسب صحيفة “الغارديان”، فقد وقعت محاولة الانقلاب في 10 يناير\كانون الثاني الماضي في قرية بالقرب من بلدة هجين السورية الواقعة في الضفة الشمالية لنهر الفرات في ريف ديرالزور الشرقي، أبرز وأكبر بلدات الجيب الأخير الذي يسيطر عليه تنظيم “داعش” في شرق سوريا.

وتضيف الصحيفة البريطانية، نقلاً عن مصادر استخباراتية؛ إن تحركاً مخططاً ضد البغدادي أدى إلى تبادل إطلاق النار بين حراسه الشخصيين وعدد من المقاتلين الأجانب، وقد قام الحراس بنقل زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي إلى مناطق صحراوية خارج بلدة هجين،  ليرصد بعدها “داعش” مكافأة لمن يقوم بقتل “أبو معاذ الجزائري”، وهو من المقاتلين الأجانب القدامى في التنظيم، وفق “الغارديان” .

وتقول الصحيفة إن مسؤلين عراقيين ونظراءهم الأميركيين والبريطانيين على يقين بأن البغدادي قضى وقتا مؤخراً في المساحة الصغيرة التي لا يزال يسيطر عليها «داعش».

وعلى الرغم من الخسائر التي تكبدها تنظيم داعش في الفترة الأخيرة،وتصريح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مؤتمر للتحالف الدولي ضد داعش، في واشنطن أمس الخميس، أنّ عملية القضاء على داعش؛ ستعلن في الأسبوع القادم . إلا أنّ وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) حذرت في تقرير سابق لها يوم الإثنين الماضي من إمكانية عودة “داعش” خلال فترة تتراوح بين 6 أشهر وعام واحد .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »