نشطاء من الرقة وبقية سورية يطلقون حملة تضامن وإدانة لحادثة الاعتداء على الناشطة ريم الناصر.. ساعدوهم بالتوقيع

الاعتداء على ناشطات وناشطي المجتمع المدنيّ في الرقة يجب ألّا يمرّ

أطلق عدد من النشطاء والحقوقيون حملة تضامن مع الناشطة ريم الناصر، إثر حادثة الاعتداء عليها، في محاولة لقتلها، الحملة انطلقت على موقع آفاز أكبر تجمع حملات على الانترنت في العالم و أكثرها فعالية للتغيير.

الحادثة وقعت صباح أمس الخميس، حيث أقدمت مجموعة مسلحة من عناصر من مليشيات PYD الإرهابية على مداهمة منزل عائلة الناشطة ريم الناصر، مستخدمين أعقاب البنادق، وقد تعرضت لإصابات بليغة، نقلت على آثرها إلى المشفى .

من جهته مايسمى “مجلس الرقة المدني” -الواجهة الإدارية لمليشيات البيدا الإرهابية- نفى تورطهم بالموضوع، متهمين العناصر بأنهم مجموعة لصوص، وأنّ الحادثة وقغت يوم الأربعاء مساءَ، الأمر الذي أثبت زيف وكذب إداعاءهم مما آثار استهزاء ناشطين، على سذاجة التبرير المقدم .

يشار إلى أنّ ريم الناصر، واحدة من أهم الناشطات في الداخل السوري، وتعمل مديرة لمنظمة تعنى بإعادة الأطفال إلى المدارس، وقد ساهمت المنظمة، بافتتاح عدد من المدارس، مما ساهم في إعادة آلاف الأطفال إلى المدارس .

رابط العريضة للتوقيع

 

 

اترك رد

Translate »