أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الرقة / أمريكا بدأت بالانسحاب من الحدود باتجاه الداخل تنفيذاً للآمنة وتخوف السكان من عمليات إرهابية باسم داعش
أمريكا بدأت بالانسحاب من الحدود باتجاه الداخل تنفيذاً للآمنة وتخوف السكان من عمليات إرهابية باسم داعش

أمريكا بدأت بالانسحاب من الحدود باتجاه الداخل تنفيذاً للآمنة وتخوف السكان من عمليات إرهابية باسم داعش

قالت مليشيات الوحدات الكردية، إن القوات الأمريكية انسحبت اليوم الإثنين من مناطق تسيطر عليها من الحدود مع تركيا، وإنّ الهجوم الذي تتوعد بها أنقرة سيكون له دور “سلبي كبير” على جهود محاربة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” .

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن القوات الأمريكية انسحبت من منطقة بين بلدتي تل أبيض ورأس العين، ولم يرد التحالف بقيادة الولايات المتحدة الذي نشر قوات في شمال وشرق سورية على طلب التعليق لرويترز .

وأضافت المليشيات، التي تدعمها الولايات المتحدة والتي تسيطر على أجزاء كبيرة من منطقة شمال شرق سورية، على الحدود مع تركيا في بيان إنها “لن تتردد لحظة واحدة” في الدفاع عن نفسها في مواجهة الهجوم التركي المتوقع .

وقال البيت الأبيض مساء يوم الأحد؛ إن القوات التركية ستمضي قريباً في عمليتها العسكرية، التي تخطط لها منذ فترة طويلة هناك، لإنشاء ما تصفها بأنها “منطقة آمنة” وإن القوات الأمريكية لن تشارك أو تدعم العملية التركية .

تأتي هذه الأحداث بعد أن بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي دونالد ترامب خلال اتصال هاتفي أمس، وضع  المنطقة الآمنة المزمع إنشاؤها في شمال شرق سورية، وانتهى الاتصال بدعوة الرئيس ترامب نظيره التركي لزيارة واشنطن الأسبوع القادم لبحث ترتيبات حول المنطقة الآمنة .

الجدير بالذكر أنّ البلدين اتفقا في شهر آب\ أغسطس الماضي على بدء تنفيذ المنطقة الآمنة، وتسيير دوريات مشتركة، وتضمن الاتفاق تعهداً أمريكياً بانسحاب مليشيات الوحدات الكردية لمسافة 20 إلى 30 كم من الحدود السورية مع تركيا .

بيد أن بعض السكان المحلين يتخوفون من التهديد المستمر للمليشيات الكردية بأنّ التدخل التركي يعزز ظهور داعش، ويرون في ذلك تهديد مبطن لعمليات إرهابية ضد المدنيين باسم داعش .

 

 

Print Friendly, PDF & Email

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: