الرئيسية / أخبار الرقة / حالات “تعفيش” لعناصر من الجيش الوطني، ونبع السلام تُنشئ مركز للشكاوي في بلدية تل أبيض
حالات “تعفيش” لعناصر من الجيش الوطني، ونبع السلام تُنشئ مركز للشكاوي في بلدية تل أبيض

حالات “تعفيش” لعناصر من الجيش الوطني، ونبع السلام تُنشئ مركز للشكاوي في بلدية تل أبيض

بعد مرور تسعة أيام على بدء الجيش التركي والجيش الوطني السوري معركة الشمال السوري “نبع السلام” وسيطرتهم على مدينة تل أبيض وريفها، وأحياء من مدينة راس العين، وعدد من القرى التابعة لها، تكون بذلك أحكما السيطرة على مساحة تقدر بنحو أكثر من ألف كيلو متر مربع، كانت تحت سيطرة الميليشيات الكردية، في هذه الأثناء تحدث عدد من الناشطين، عن عدة حالات “تعفيش” قام بها عناصر من الجيش الوطني السوري، ضمن المناطق التي تمت السيطرة عليها مؤخراً.

وتم تسجيل عدة حالات من السرقة تتبع لكتيبة “المجد” التابعة للوطني السوري ،منها  سرقة مبلغ مالي كبير من منزل “حميدي الجاسم” الذي ذكر في مقطع مصور له بثه ناشطون، أنّ المبلغ المسروق، هو حصيلة عمل أخوته في الخارج، كانوا أرسلوه له على سبيل الأمانة على حد تعبير الجاسم. أما في قرية “الذية” في ريف تل أبيض ، دخل عدد من الجيش الوطني إلى القرية، وطالبوا الأهالي بإخلاء المنازل بذريعة أنها باتت مواقع عسكرية، ليعود اهالي القرية لاحقاً ويجدون منازلهم قد تمت سرقتها.

بدوره تحدث الناشط عبد العزيز الخليفة، عن قيام عناصرمن “الكتيبة 23 المنضوية في لواءالسلطان مراد ضمن الوطني السوري، بسرقة 14 رأس من الماشية من قرية “تل بلال” برأس العين، تعود ملكيتها للسيد “عواد الحميد” وأضاف وجود حالة انتهاك أخرى؛ هي سرقة بطاريات أبراج اتصالات شركتا “سيرتيل وام تي ان” .

كما سجّلت عدد من حالات سرقة السيارات في الشمال السوري،  سيارة نوع “فان” للسيد عبد اللطيف الدواي، أعادها له الجيش الوطني بعد تقدم صاحبها بشكوى. تمت سرقة سيارة أخرى أيضاً من نوع “فان” للسيد عيسى مصطفى الحاج عبدالله من قرية “زحلة”، بتهمة التعاقد مع منظمة أطباء بلا حدود سابقاً .

بعدما تم الاستيلاء على سيارة نوع “كيا ريو”من قرية الصالحية برأس العين وبعد تقديم صاحبها لشكوى على الجيش الوطني، تمت إعادتها لصاحبها.

فيما ناشد أهالي تل أبيض ورأس العين قيادة الجيش الوطني، لوضع حد لهذه الانتهاكات والسرقات، التي تجري في مناطقهم، وحذروا من عودة الممارسات القديمة لكل الفصائل التي تعاقبت على سيطرة مناطقهم .

Print Friendly, PDF & Email

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: