عودة الحياة تدريجيا في مناطق (نبع السلام).. والأكراد ينسحبون

نشرت وزارة الدفاع التركية مقطع فيديو لعودة الحياة إلى طبيعتها في مدينتي تل أبيض ورأس العين شرق نهر الفرات شمالي سوريا، بعد سيطرة قوات “نبع السلام” على المنطقة.

ونشرت الوزارة على حسابها على تويتر مشاهد لاستئناف المحال التجارية والمخابز عملها في مدينة تل أبيض، إضافة إلى عودة السكان إلى التسوق.

وأما في رأس العين، فيظهر المقطع مشاهد لتوزيع عناصر من القوات التركية مساعدات غذائية للسكان في شوارع المدينة.

و أن الميليشيات الكردية بدأوا فعلا بالانسحاب.

من جانبها أوضحت الميليشيات الكردية إنها ملتزمة بقرار وقف إطلاق النار، مطالبة الأمريكيين بالضغط على الجانب التركي لـ”فتح ممر آمن لإخراج الجرحى والمدنيين من رأس العين”.

 

 

T.C. Millî Savunma Bakanlığı

@tcsavunma

Kahraman Mehmetçiklerimizin kontrol altına aldığı Fırat’ın doğusundaki bölgelerde hayat normale dönmeye başladı.

Embedded video

 

وفي 9 تشرين أول/ أكتوبر الجاري، أطلق الجيش التركي، بمشاركة الجيش الوطني السوري، عملية (نبع السلام) في منطقة شرق نهر الفرات شمالي سوريا، لطرد المقاتلين الأكراد الذين تصنفهم أنقرة “إرهابيين” وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم.

والخميس، توصلت أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بتعليق العملية مؤقتًا، وأن تكون المنطقة الآمنة في الشمال السوري تحت سيطرة الجيش التركي، ورفع العقوبات عن أنقرة، وانسحاب المقاتلين الأكراد.

اترك رد

Translate »