بعد إعتقال 30 عاملاً في وقت سابق.. قسد تعتقل أربعة من عناصرها بتهمة التخابر

ألقت “قسد” القبض اليوم صباحاً على أربعةٍ من عناصرها المتمركزين في صوامع مدينة عين عيسى شمالي الرقة، وذلك بتهمة التعامل مع فصائل “الجيش الوطني” شمالي المحافظة.

وبحسب موقع “فرات بوست” إن قوات (HAT) التابعة لـ “قسد” ألقت القبض على أربعةٍ عناصر أثناء خدمتهم في صوامع عين عيسى بعد المراقبة والتتبع لفترة من الوقت.

وذكر مراسلها أن التهم الموجهة إليهم هي: تسريب معلوماتٍ عسكرية عن نقاط “قسد” في المدينة، وتقاضي مبالغ مقابل ذلك، والتواصل مع المعارضة لتأمين طريق انشقاقهم لاحقاً.

هذا وقد قامت “قسد” بسوق العناصر إلى السجن المركزي في مدينة الرقة، تمهيداً لاستكمال التحقيقات وللمحاكمة العسكرية، فيما مُنِعت الأجهزة الخليوية في نقاط عين عيسى.

وفي وقت سابق قامت “قسد” بإعتقال أكثر من 30 عامل حفر أنفاق شمال عين عيسى بتهمة التخابر مع الجيش الوطني وتسريب معلومات عسكرية.

حيث أنها “قسد” دهمت خيماً تعود للعمال على محوري الهيشة والفاطسة، واعتقلت 30 شخصاً بتهمة “تحديد مواقع وتحركات قوات سوريا الديمقراطية”، وذلك بعد تعرض عدة نقاط تابعة لهم لقصف مدفعي تركي.

وأن المعتقلين، الذين ينحدرون من ريفي حماة وحمص، نُقلوا إلى أحد مقار “قسد” في عين عيسى، من دون ذكر تفاصيل إضافية.

يذكر أن عموم ناحية عين عيسى شمالي الرقة تشهد توتراً وأعمالاً عسكرية وأمنية منذ أواخر العام ٢٠١٩ إبان عملية “نبع السلام” التي أطلقتها أنقرة والفصائل الموالية لها.

 

متابعات

اترك رد

Translate »