روسيا تحذر الدول العربية من تهريب الأسلحة إلى أوكرانيا

رائد صالحة
سلطت وسائل الإعلام الأمريكية الضوء على تعليقات رددها وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في زيارته الأخيرة للقاهرة بشأن تهريب الأسلحة إلى أوكرانيا.
وبحسب ما ورد، فقد حذر لافروف، الاثنين الماضي، الدول العربية بالذات من استخدام شحنات الحبوب كذريعة لتهريب أسلحة إلى أوكرانيا.
وأشارت قناة “فوكس نيوز” إلى أن تحذيرات لافروف في القاهرة لم تكن من قبيل المصادفة، حيث تعتبر مصر من أحد أكبر مستوردي الحبوب في العالم وزبون رئيسي للحبوب من أوكرانيا.
وحذر لافروف خلال اجتماع مع جامعة الدول العربية في القاهرة من أنه سيتم تفتيش كل سفينة لنقل الحبوب من أوكرانيا للتأكد من أنها لا تحمل أسلحة.
وشككت الولايات المتحدة وأوكرانيا في التزام روسيا بالسماح باستمرار تجارة الحبوب.
وأعلنت روسيا، الأحد، مسؤوليتها عن هجوم صاروخي على ميناء أوديسا بعد يوم واحد فقط من موافقة المسؤولين على السماح لأوكرانيا بتصدير الحبوب من المدينة.
وقال مسؤولون روس إن الضربة أصابت فقط أهدافاً عسكرية أوكرانية، بما في ذلك سفينة حربية، ولم تكشف أوكرانيا عن تفاصيل حول الأهداف التي تم قصفها أو عدد الضحايا الذين أصيبوا.
وقالت متحدثة أوكرانية لصحيفة “واشنطن بوست” إن منشآت تخزين الحبوب لم تتأثر بالهجوم.
القدس العربي

اترك رد

Translate »