باريس تؤيد محاكمة بشار الأسد..رغم عودته للساحة الإقليمية

أبدت وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا الثلاثاء، تأييدها لمحاكمة رئيس النظام السوري بشار الأسد مشيرة إلى سقوط “مئات آلاف القتلى” و”استخدام الأسلحة الكيميائية”، وهو ما اتّهم نظامه به خلال النزاع الذي بدأ عام 2011.

وقالت كولونا في ردّها على سؤال صحافي من محطة “فرانس 2” حول إن كانت تؤيد بأن تتم محاكمته: “الجواب هو نعم”. وأضافت: “محاربة الجرائم والإفلات من العقاب جزء من قيم الدبلوماسية الفرنسية”.

وشددت كولونا على أنه “في كل مرة أتحدث فيها عن المسألة السورية، في أولوياتنا، هناك هذه المعركة ضد الإفلات من العقاب”.

وعاد رئيس النظام السوري بشار الأسد إلى الساحة الإقليمية عبر مشاركته الجمعة في قمة الجامعة العربية بعدما استبعد عنها لاكثر من عقد، رغم ذلك لا تعتزم فرنسا تغيير سياستها تجاه بشار الأسد.

وقالت كولونا: “يجب أن نتذكر من هو بشار الأسد. إنه زعيم كان عدو شعبه منذ أكثر من عشر سنوات” مضيفة: “يجب التذكر بأن مئات آلاف القتلى سقطوا، وتم استخدام الأسلحة الكيميائية”.

وأكدت الوزيرة الفرنسية أن رفع العقوبات الأوروبية “ليس بالتأكيد” على جدول الأعمال وحتى تغيير موقف فرنسا حيال الأسد.

وأوضحت: “طالما أنه لم يتغير ولا يقطع التزامات بالمصالحة وبمكافحة الإرهاب والمخدرات (…) ولا يحترم التزاماته، فليس هناك من سبب لتغيير الموقف تجاهه”.

وخلصت كولونا الى القول “أعتقد أنه هو الذي يجب أن يتغير، وليس أن تغير فرنسا موقفها”.

المدن

اترك رد

Previous post بعد الكوليرا والحصبة.. مناشدات لمواجهة “اللشمانيا” شمال غرب سورية
Next post “تنظيم داعش” يهاجم النظام في البادية السورية والتحالف الدولي ينشئ قاعدة في الرقة
Translate »