مقتل وجرح العشرات في فرنسا بعد خروج قطار عن مساره

#France

#الرقة_بوست

قتل عشرة أشخاص على الأقل وجرح أكثر من ثلاثين من موظفي السكك الحديدية الفرنسية بعد أن خرج قطار تجريبي فائق السرعة عن مساره بين باريس ومدينة ستراسبورغ.

قالت السلطات المحلية إن قطاراً فائق السرعة خرج عن القضبان أثناء تجربته على خط جديد للقطارات فائقة السرعة بين باريس وستراسبورغ السبت (14 تشرين ثاني/ نوفمبر 2015) قرب الحدود الألمانية، مما أدى إلى مقتل عشرة أشخاص وإصابة 32 آخرين بينهم 12 في حالة خطيرة.

وقالت وزيرة البيئة الفرنسية سيغولين رويال، التي وصلت إلى موقع الحادث، إن خمسة أشخاص آخرين لم يعرف مصيرهم بعد. وكان جميع ركاب القطار وعددهم 49 من موظفي شركة القطارات الوطنية الفرنسية. وأوضحت السلطات أن الحادث وقع بسبب السرعة الزائدة، رغم أن من المبكر جداً معرفة سبب انطلاق القطار بهذه السرعة.

وأظهرت صور التقطتها وكالة رويترز في مسرح الحادث القاطرة وقد سقط جزء منها في جدول مائي، بينما تحطمت أجزاء من العربات وتناثرت في حقل قرب مسار القطار. وهرعت وحدات طبية وسيارات الشرطة إلى موقع الحادث.

ومن المنتظر افتتاح الجزء الثاني من خط القطارات فائقة السرعة بين باريس وستراسبورغ، الذي شهد الحادث، في أبريل/ نيسان القادم.

ع.خ/ ي.أ ( أ ف ب)

شارك على مواقع التواصل الاجتماعي:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Translate »