مقتل أربعة جنود روس في سوريا يرفع العدد الكلي الرسمي إلى 26 جندياً

أعلنت وزارة الدفاع الروسية مقتل أربعة من جنودها في سوريا يوم الخميس الماضي، ما يرفع العدد الكلي الرسمي للقتلى منذ بدء التدخل العسكري الروسي إلى 26 جندياً.

وبدأت روسيا تدخلها العسكري في سوريا رسمياً في نهاية أيلول (سبتمبر) عام 2015، حيث شنت أولى غاراتها ضد مواقع مقاتلين معارضين، ومدنيين.

وقالت وزارة الدفاع الروسية اليوم، إن “تفجيراً وقع في 16 شباط بسبب عبوة يدوية الصنع، أدى إلى مقتل أربعة عسكريين روس، وإصابة اثنين آخرين بجروح، يبذل الأطباء ما في وسعهم لإنقاذهما”، وفق الوزارة.

وأوضح المصدر أن الحادثة وقعت أثناء “توجه آلية الجنود ضمن قافلة للجيش النظامي إلى حمص، حيث جرى استهدافها قرب مطار التياس العسكري الذي كانت غادرته، فبعد عبور أربعة كيلومترات، تم تفجير العبوة اليدوية من بعد تحت آلية العسكريين الروس”، بحسب المصدر.

وقُتل في سوريا منذ بدء الحملة الروسية 26 جندياً، خمسة منهم قضوا في حادثة واحدة عندما أسقطت طائراتهم الحربية بآب (أغسطس) 2016، في إدلب.

الحل السوري – وكالات

اترك رد

Translate »