تنظيم “الدولة” يرتكب مجزرة راح ضحيتها عشرات المدنيين قرب الباب.

الرقة بوست – مازن حسون

ارتكب تنظيم “الدولة الإسلاميّة” داعش مجزرةً مروعة بحق المدنيين في قرية “سوسيان” شمال غرب مدينة الباب في ريف حلب الشرقي ، وذلك بعد استهداف القرية بسيارةٍ مفخخة. وقد ارتقى جرّاء هذا التفجير أكثر من 35 شهيداً بينهم نساءٌ وأطفال وعدد كبير من الجرحى بينهم حالات خطيرة.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الانفجار هز “مقري المؤسسة الأمنية والمجلس العسكري” في قرية سوسيان التي تقع خلف خطوط مقاتلي المعارضة على بعد نحو ثمانية كيلومترات شمال غربي الباب.

فيما أفادت مصادر محليّة أنّ الانفجار استهدف تجمعاً للمدنيين في نقطة للمؤسسة الأمنية كانوا يتجمعون تجهيزاً للعودة الى مدينتهم الباب.

اترك رد

Translate »