مئات الأهالي من ريف حلب الشرقي دون مأوى.

الرقة بوست – مازن حسون

أظهرت الصور والفيديوهات التي نُشِرت على مواقع التواصل الإجتماعي مئات الأهالي النازحين من قرى ريف حلب الشرقي ومحيط مدينة مسكنة دون مأوى ولا يزالون في العراء ، وذلك بعد تقدم قوات الأسد وسيطرتها على عشرات القرى بعد انسحاب تنظيم “الدولة الإسلامية” داعش دون معارك . وبحسب ما أفادت مصادر محليّة أنّ الأهالي نزحوا خوفاً من مجازر محتملة قد ترتكبها قوات الأسد والمليشيات الطائفية الموالية لها.

وقد رفضت مليشيات صالح مسلم السماح للنازحين بدخول مدينة منبج دون كفيل مما دفع العديد منهم الى النزوح الى بلدة عين عيسى شمال مدينة الرقة . وقال ناشطون أنّ أكثر من ألف نازح وصلوا الى بلدة عين عيسى من قرى مدينة مسكنة والخفسة . كما أنّه يوجد إصابات في صفوفهم جرّاء اطلاق النار عليهم من قبل تنظيم “الدولة الإسلامية” داعش.

أهالي ريف الرقة يقومون بتحضرين وجبات للنازحين من ريف حلب الشرقي.

وقد أعلنت وزارة الدفاع الروسيّة أمس أنّ سلاح الجو الروسي شنّ أكثر من 450 غارة جويّة استهدفت ريف حلب الشرقي . وقد استهدفت نحو 80 غارة جويّة مدينة مسكنة والقرى المحيطة بها.

اترك رد

Translate »