نواف البشير في روسيا ليجمع شمل البقارة في لبنان، وتحرير دير الزور يبدأ من الاردن

الرقة بوست ـ إياس دعيس

بعد تقدم ميليشيات صالح مسلم باتجاه الرقة ودير الزور ، وتصريحاتها حول تطويق وحصار مدينة الرقة والتقدم باتجاه دير الزور شمالاً، بدأ الحديث عن تشكيل جيش عشائري جديد حليف للنظام السوري بقيادة “الشيخ نواف راغب البشير” شيخ عشيرة البقارة للتقدم باتجاه دير الزور جنوباً.

والشيخ “نواف راغب البشير” كان يعد من المعارضين السوريين للنظام السوري وكان مقيما في تركيا ، وهو من أبرز المعارضين العشائريين على مدار 5 سنوات منذ انطلاق الثورة السورية، ولكنه ظهر لاحقاً في العاصمة دمشق برفقة ضباط وعناصر من ميليشيا النظام ليعلن ولائه وانتمائه ووقوفه بجانب قوات الاسد، مما خلّف رد فعل سلبيا تجاهه من قبل أبناء قبيلته المعارضين للنظام والذي نبذه أغلبيتهم “وجهاء وأبناء قبيلة البقارة” .

وكان قد تداول ناشطون تسجيلات صوتية ل” البشير” يتحدث حول زيارته لإحدى الدول الكبرى “روسيا” وطرح مشروع من أجل أبناء القبائل ، وقد طلب الروس من الشيخ معلومات عن تواجد أبناء قبيلة البقارة في لبنان ومعلومات تغصيلية عن باقي العشائر السورية وأماكن تواجدهم في كافة المدن اللبنانية.

وبحسب ما ذكر الشيخ نواف راغب البشير في التسجيلات بأنه حالياً في موسكو وسوف يزور لبنان “بترتيبة دولية” كما زعم ، حيث يريد تشكيل لجان من أجل التواصل مع أبناء قبيلة البقارة لترتيب أمورهم والقتال باتجاه دير الزور بالتنسيق مع النظام السوري بهدف قتال داعش، وصولا إلى دير الزور. وسوف يبدأ الهجوم من الحدود الاردنية ، وبغطاء جوي دولي ورواتب ودعم سلاح ، وسيكون هو “الشيخ نواف راغب البشير” رئيس جيش القبائل في سورية .

ويضيف “البشير” في تسجيلاته حول اللجان قائلاً : تشكيل لجنة من أبناء البقارة مهمتهم التواصل مع كافة أبناء البقارة وباقي العشائر السوري المتواجدين في المدن اللبنانية ، ومن أجل معرفة قبولهم لمشروع جيش القبائل الذي تم طرحه في روسيا ، وبحسب ما ذكر أيضاً سوف يلتحق بهذا الجيش المئات من أبناء العشائر من تركية ليتم نقلهم جواً إلى عمان ثم إلى الحدود الأردنية باتجاه تدمر ثم باتجاه دير الزور ، وكل هذا بتنسيق مع النظام ولكن لن يقاتل النظام معهم ، بل سيكون بجانبهم وعلى بعد أمتار عنهم بمسافة 1 كم تقريباً بتنسيق روسي لقتال داعش .

اترك رد

Translate »