ممرضة تقتص من قيادي في “فرقة الحمزة” (فيديو)

قامت “فرقة الحمزة” بتسليم أحد قادة مجموعاتها المدعو “حامد بولاد” والملقب بـ”اليابا” إلى الشرطة العسكرية، وذلك على خلفية اقتحامه مع مجموعته مشفيي الحكمة والسلام في مدينة الباب بحلب، واعتدائه على الكوادر الطبية فيهما.

وأظهر مقطع فيديو تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، “اليابا” هو جالس على ركبتيه ومحاط بعناصر من الشرطة وحشود من الجماهير الغاضبة، كما أظهر المقطع قيام المعتدى عليها من كوادر مشفى الحكمة بتوجيه صفعة “لليابا”.

وأشار ناشطون إلى أن اعتقال “اليابا” من قبل الشرطة، إضافة إلى تمكين إحدى الممرضات من القصاص منه أمام الجميع، جعل أهالي الباب يشعرون بحالة من الرضى.

وكانت مدينة الباب شهدت ظهر اليوم مظاهرة أمام مركز الشرطة في مدينة الباب، استجابة للدعوة التي أطلقها نشطاء وفعاليات مدنية، حيث طالبوا بتنفيذ إضراب عام في المدينة احتجاجا على حالة الفوضى وتصرفات بعض الفصائل.

من جهتها، أصدرت “فرقة الحمزة” في وقت سابق بيانا قالت فيه إنها فصلت “حامد البولاد” ومجموعته من صفوف الفرقة جراء اقترافهم هذا الفعل وإحالتهم للقضاء العسكري بشكل مباشر.

وكانت مقطع فيديو أظهر دخول عناصر تابعة للمدعو “اليابا” العامل لدى “فرقة الحمزة”، وإشهار السلاح في وجه أحد الكوادر الطبية العاملة في مستشفى الحكمة.

اترك رد

Translate »