مجموعة شبابية من مدينة الرقة تشكل “شارك” لاستضافة أهلهم القادمين من شمال المحافظة

الرقة بوست 

مع دخول العملية العسكرية “نبع السلام” يومها الثالث بدأ مجموعة من الشباب في مدينة الرقة، بتشكيل فريق عمل أطلقوا عليه “شارك” لتقديم المساعدة لسكان المحافظة الذين اضطرتهم المعارك المندلعة الخروج مؤقتاً من قراهم ومناطقهم .

المجموعة التي عرّفت نفسها على صفحتها في فيس بوك بأنها “مجموعة من شباب الرقة المتطوعين تسعى لتقديم يد العون والمساعدة لأهالي الشمال السوري”، يهدف الفريق  لتأمين عدد من المساكن المؤقتة، والخدمات الطبية الضرورية العاجلة، ومحاولة تقديم بعض الأغطية ومستلزمات السكن الضرورية، ريثما تنتهي أو تظهر نتائج العمليات العسكرية، التي انطلقت منذ يوم الأربعاء .

تجدر الإشارة إلى أنّ محافظة الرقة، كانت من أبرز المحافظات التي استقبلت مئات الآلاف من السوريين القادمين إليها هرباً من القصف والمعارك التي شنها نظام الأسد على المحافظات السورية تباعاً، من ديرالزور وحلب وحمص، وأطلق عليهم سكان المحافظة “الضيوف” وقدمت لأغلبهم المنازل مجاناً دون مقابل، ونشأت عشرات الفرق والمبادرات والتجمعات الإغاثية والطبية .

اترك رد

Translate »