الرئيسية / الأخبار / عربي ودولي / وزير الخارجية الأمريكي: مازال الجيش الأمريكي في سورية
وزير الخارجية الأمريكي: مازال الجيش الأمريكي في سورية

وزير الخارجية الأمريكي: مازال الجيش الأمريكي في سورية

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن الجنود الأميركيين ما زالوا موجودين على الأرض في سورية، برغم إعلان الرئيس دونالد ترامب، في أكثر من مناسبة، عن نيّته سحب جنوده من سورية.

تأتي تصريحات مايك بومبيو بعد إعلان البنتاغون أمس الخميس أنّ الولايات المتحدة “لديها حق الدفاع عن النفس” ضد أي قوات تهدد مناطق النفط التي تسيطر عليها في سورية، وأن عائدات النفط ستذهب إلى مليشيات الوحدات الكردية كمصدر إيرادات  لتعزيز حملتهم العسكرية على تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” حسب مانقلته وكالة الصحافة الفرنسية .

واستغل الوزير الأمريكي زيارته إلى ألمانيا تستمر أربعة أيام في الذكرى الثلاثين لسقوط جدار برلين، ليرد على تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي وصف فيه الأخير أنّ حلف شمال الأطلسي يمر بحالة شلل دماغي، ويؤكد على أنّ الحلف ما زال يعد تاريخياً من أهم الشراكات الاستراتيجية، وأنه “بعد مرور 70 عاماً عليه، صار بحاجة إلى النمو والتغيير. وأضاف بومبيو إن “لدى الدول الغربية الحرة مسؤولية درء التهديدات عن شعوبنا” من حكومات مثل الصين وروسيا وإيران. وكان يتحدث على بعد أمتار قليلة عن الموقع الذي كان يمر فيه الجدار قرب بوابة براندبورغ الشهيرة في العاصمة الألمانية.

وركز بومبيو على نقاط حساسة في علاقة واشنطن ببرلين، قائلاً إن خط أنابيب الغاز السيل الشمالي 1 (نورد ستريم-1) الذي تبنيه روسيا لنقل الغاز إلى ألمانيا يعني أن “إمدادات أوروبا من الطاقة تعتمد على أهواء بوتين”.

وكانت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل اكدت مرات عدة أن خط الأنابيب “مشروع اقتصادي بحت”.

وحذر بومبيو من نوايا “شركات صينية بناء شبكات اتصال من الجيل الخامس” بعد عدم استبعاد الحكومة الألمانية عملاق التكنولوجيا هواوي من عملية استدراج عروض البنية التحتية لشبكات الجيل الخامس للاتصالات.

Print Friendly, PDF & Email

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: